الحديث
المسار الصفحة الرئيسة » الحديث » وعن علي بن محمد بإسناده عن بعضهم عليهم السلام في قوله الله عزّوجلّ إن ناشئة الليل هي أشدّ وطأ …

 الرقم: 10212  المشاهدات: 1361
قائمة المحتويات وعن علي بن محمد بإسناده عن بعضهم (عليهم السلام)، في قوله الله عزّوجلّ: (إن ناشئة الليل هي أشدّ وطأً وأقوم قيلا) (1) قال: هي ركعتان بعد المغرب، تقرأ في أول ركعة بفاتحة الكتاب وعشر من أول البقرة وآية السخرة، من قوله: (وإلهكم إله واحد لا إله إلا هو الرحمن الرحيم إن في خلق السماوات والارض ـ إلى قوله ـ لايات لقوم يعقلون) (2) وخمس عشرة مرة (قل هو الله أحد)، وفي الركعة الثانية فاتحة الكتاب وآية الكرسي وآخر البقرة من قوله: (لله ما في السماوات وما في الارض) (3) إلى أن تختم السورة وخمس عشرة مرة (قل هو الله أحد) ثم ادع بعدها (4) بما شئت، قال: ومن واظب عليه كتب له بكل صلاة ستمائة ألف حجة.
ورواه الشيخ بإسناده عن محمد بن يعقوب (5)، وكذا الذي قبله.

المصادر

الكافي 3: 468 | 6.

الهوامش

1- المزمل 73 |: 6.
2- البقرة 2: 163 و‍‍164.
3- البقرة 2: 284.
4- في نسخة في هامش الاصل: (بعد هذا) بدل (بعدها).
5- التهذيب 3: 188 | 428.



الفهرسة