الحديث
المسار الصفحة الرئيسة » الحديث » وعنه عن أحمد بن محمد بن عيسى عن أحمد بن محمد بن أبي نصر عن علي بن أبي حمزة عن أبي بصير قال قلت …

 الرقم: 1639  المشاهدات: 1500
قائمة المحتويات وعنه، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن أحمد بن محمد بن أبي نصر، عن علي بن أبي حمزة، عن أبي بصير قال: قلت لأبي عبدالله (عليه السلام): الفرق من السنة؟ قال: لا، قلت: فهل فرق رسول الله (صلى الله عليه وآله)؟ قال: نعم، قلت: كيف فرق رسول الله (صلى الله عليه وآله) وليس من السنة؟ قال: من أصابه ما أصاب رسول الله (صلى الله عليه وآله) يفرق كما فرق رسول الله (صلى الله عليه وآله)، وإلا فلا، قلت له: كيف ذلك؟ قال: إن رسول الله (صلى الله عليه واله) لما (1) صد عن البيت وقد كان ساق الهدي وأحرم أراه الله الرؤيا التي أخبرك (2) الله بها في كتابه إذ يقول: (لقد صدق الله رسوله الرؤيا بالحق لتدخلن المسجد الحرام إن شاء الله امنين محلقين رؤسكم ومقصرين لا تخافون) (3) فعلم رسول الله (صلى الله عليه وآله) أن الله سيفي له بما أراه، فمن ثم وفر ذلك الشعر الذي كان على رأسه حين أحرم إنتظاراً لحلقه في الحرم، حيث وعده الله عز وجل، فلما حلقه لم يعد في توفيرالشعر، ولا كان ذلك من قبله (صلى الله عليه وآله).

المصادر

الكافي 6: 486 | 5.

الهوامش

1- في المصدر: حين.
2- في المصدر: أخبره.
3- الفتح 48: 27.



الفهرسة