الحديث
المسار الصفحة الرئيسة » الحديث » وعن عدة من أصحابنا عن أحمد بن محمد بن خالد عن أبيه عن هارون بن الجهم عن إسماعيل بن عمار قال قلت …

 الرقم: 21757  المشاهدات: 1131
قائمة المحتويات وعن عدة من أصحابنا، عن أحمد بن محمد بن خالد، عن أبيه، عن هارون بن الجهم، عن إسماعيل بن عمار قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام): المؤمن رحمة على المؤمن؟ قال نعم، قلت: وكيف ذاك؟ قال: أيما مؤمن أتى أخاه في حاجة فإنما ذلك رحمة من الله ساقها إليه وسيبها (1) له، فإن قضى حاجته كان قد قبل الرحمة بقبولها، وإن رده عن حاجته وهو يقدر على قضائها فانما رد عن نفسه رحمة من الله عزّ وجلّ ساقها إليه، وسيبها (2) له، وذخر الله عزّ وجلّ تلك الرحمة إلى يوم القيامة، حتى يكون المردود عن حاجته هو الحاكم فيها، إن شاء صرفها إلى نفسه، وإن شاء صرفها إلى غيره، ـ إلى أن قال: ـ استيقن أنه لن يردها عن نفسه، يا إسماعيل، من أتاه أخوه في حاجة يقدر على قضائها فلم يقضها له، سلط الله عليه شجاعا ينهش إبهامه في قبره إلى يوم القيامة، مغفورا له أو معذبا.
ورواه الصدوق في (عقاب الاعمال)، عن أبيه، عن سعد، عن عباد بن سليمان، عن محمد بن سليمان (3)، عن أبيه، عن هارون بن الجهم مثله (4).

المصادر

الكافي 2: 155 | 5.

الهوامش

1- في المصدر: وسببها.
2- في المصدر: وسببها.
3- ليس في عقاب الاعمال.
4- عقاب الاعمال: 296 | 1.



الفهرسة