الحديث
المسار الصفحة الرئيسة » الحديث » محمد بن الحسن بإسناده عن علي بن الحسن بن فضال عن سندي بن محمد وعبد الرحمن بن أبي نجران عن عاصم بن …

 الرقم: 26900  المشاهدات: 1221
قائمة المحتويات محمد بن الحسن بإسناده عن علي بن الحسن بن فضال، عن سندي بن محمد وعبد الرحمن بن أبي نجران، عن عاصم بن حميد، عن محمد بن قيس، عن أبي جعفر (عليه السلام) قال: قضى في وليدة باعها ابن سيدها وأبوه غائب فاشتراها رجل فولدت منه غلاما، ثم قدم سيدها الاول فخاصم سيدها الاخير فقال: هذه وليدتي باعها ابني بغير اذني، فقال: خذ وليدتك وابنها، فناشده المشتري، فقال: خذ ابنه ـ يعني الذي باع الوليدة ـ حتى ينفذ لك ما باعك، فلما أخذ البيع البيع: البائع والمشتري (ضد) (الصحاح للجوهري 3 | 1189).">(1) الابن قال أبوه: أرسل ابني فقال: لا أرسل ابنك حتى ترسل ابني، فلما رأى ذلك سيد الوليدة الاول أجاز بيع ابنه.
وبإسناده عن علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن ابن أبي نجران، نحوه (2).
ورواه الكليني عن علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن ابن أبي نجران، نحوه إلا أنه قال: قضى أمير المؤمنين (عليه السلام) (3).
ورواه الصدوق بإسناده عن محمد بن قيس (4).
قال الشيخ: إنما أمره أن يتعلق بولده البائع لانه يلزمه الدرك، ويجب أن يغرم لصاحب الجارية ثمن الولد ويفكه منه، فلما أجاز الوالد بيع الولد صار الاولاد أحرارا.

المصادر

التهذيب 7: 488 | 1960، والاستبصار 3: 205 | 739.

الهوامش

1- البيع: البائع والمشتري (ضد) (الصحاح للجوهري 3 | 1189).
2- التهذيب 7: 74 | 319 والاستبصار 3: 85 | 288 باختصار.
3- الكافي 5: 211 | 12.
4- الفقيه 3: 140 | 615.



الفهرسة