الحديث
المسار الصفحة الرئيسة » الحديث » محمد بن محمد المفيد في الإرشاد قال روت العامة والخاصة أن مجنونة فجر بها رجل وقامت البينة عليها …

 الرقم: 34121  المشاهدات: 1112
قائمة المحتويات محمد بن محمد المفيد في (الإرشاد)، قال: روت العامة والخاصة أن مجنونة فجر بها رجل وقامت البينة عليها، فأمر عمر بجلدها الحد، فمر بها على أمير المؤمنين (عليه السلام) (1) فقال: ما بال مجنونة آل فلان تقتل (2)؟ فقيل له: إن رجلا فجر بها فهرب، وقامت البينة عليها وأمرعمر بجلدها، فقال لهم: ردوها إليه وقولوا له: أما علمت أن هذه مجنونة آل فلان، وأن النبي صلى الله (عليه وآله) قال: رفع القلم عن المجنون حتى يفيق، وأنها مغلوبة على عقلها ونفسها، فردوها إليه، فدرأ عنها الحد.

المصادر

الارشاد: 109.

الهوامش

1- في المصدر زيادة: لتجلد.
2- في المصدر: تعتل، عتلت الرجل: اذا جذته جذبا عنيفاً. (الصحاح ـ عتل ـ 5: 1758).



الفهرسة