الحديث
المسار الصفحة الرئيسة » الحديث » الحسن بن علي العسكري في تفسيره قال أما قوله الذي ندبك الله إليه وأمرك به عند قراءة القرآن أعوذ …

 الرقم: 7719  المشاهدات: 1182
قائمة المحتويات الحسن بن علي العسكري في تفسيره قال: أما قوله الذي ندبك الله إليه وأمرك به عند قراءة القرآن أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم، فانّ أمير المؤمنين (عليه السلام) قال إن قوله: أعوذ بالله أي أمتنع بالله ـ إلى ان قال ـ والاستعاذة هي ما قد أمر الله به عباده عند قراءتهم القران بقوله (1) (وإذا قرأت القرآن فاستعذ بالله من الشيطان الرجيم) (2)، ومن تأدّب بأدب الله أدّاه إلى الفلاح الدائم.
ثمّ ذكر حديثاً طويلاً عن رسول الله (صلّى الله عليه وآله) يقول فيه: إن أردت أن لا يصيبك شرّهم ولا يبدأك مكروههم (3) فقل: إذا أصبحت: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، فإنّ الله يعيذك من شرّهم.

المصادر

تفسير الامام العسكري (عليه السلام): 16|3.

الهوامش

1- في المصدر: فقال:
2- النحل 16: 98.
3- في المصدر: مكرهم.



الفهرسة