الحديث
المسار الصفحة الرئيسة » الحديث » محمد بن علي بن الحسين بإسناده عن الفضيل بن يسار قال قلت لأبي جعفر عليه السلام أكون في الصلاة فأجد …

 الرقم: 9209  المشاهدات: 1271
قائمة المحتويات محمد بن علي بن الحسين بإسناده، عن الفضيل بن يسار قال: قلت لأبي جعفر (عليه السلام): أكون في الصلاة فأجد غمزاً في بطني أو أذى أو ضرباناً؟ فقال: انصرف ثم توضأ، وابن على ما مضى من صلاتك ما لم تنقض الصلاة بالكلام متعمداً، وإن تكلمت ناسياً فلا شيء عليك فإنما هو.
بمنزلة من تكلم في الصلاة ناسياً، قلت: وإن قلب وجهه عن القبلة؟ قال: نعم، وإن قلب وجهه عن القبلة.
ورواه الشيخ بإسناده عن علي بن مهزيار، عن حماد بن عيسى، عن حريز، عن الفضيل، مثله، إلا أنه أسقط لفظ بالكلام (1).
أقول. حمله الشيخ على عدم حصول الحدث، إذ لاتصريح فيه بخروجه، وحمل الأمر بالوضوء على الاستحباب، قال: وقد يترك دليل الخطاب عند من قال به لدليل يعني في التقييد بالتعمد، وجوّز اختصاص قيد التعمد بالكلام بدلالة آخر الحديث، وقد عرفت التصريح بذلك في رواية الصدوق، ولا يخفى أن حمله على التقية أيضاً متجه قريب.

المصادر

الفقيه 1: 240 | 1060.

الهوامش

1- ـ التهذيب 2: 332 | 1370.



الفهرسة