الحديث
المسار الصفحة الرئيسة » الحديث » وبإسناده عن محمد بن أحمد بن يحيى عن محمد بن الفضيل عن أبي الصباح قال قال سألت أبا عبدالله عليه …

 الرقم: 9884  المشاهدات: 1320
قائمة المحتويات وبإسناده عن محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن الفضيل، عن أبي الصباح، قال: قال، سألت أبا عبدالله (عليه السلام) عن التكبير في العيدين؟ فقال: اثنتاعشرة، سبعة (1) في الأولى، وخمسة (2) في الأخيرة، فإذا قمت إلى الصلاة فكبر واحدة، تقول: أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله، اللهم أنت أهل الكبرياء والعظمة، وأهل الجود والجبروت، وأهل القدرة والسلطان والعزة، أسئلك في هذا اليوم الذي جعلته للمسلمين عيداً، ولمحمد (صلى الله عليه وآله) ذخراً ومزيداً، أسئلك أن تصلي على محمد وآل محمد، وأن تصلي على ملائكتك المقربين وأنبيائك المرسلين، وأن تغفر لنا ولجميع المؤمنين والمؤمنات، والمسلمين والمسلمات، الأحياء منهم والأموات، اللهم إني أسئلك من خير ما سئلك به (3) عبادك المرسلون، وأعوذ بك من شر ما عاذ به عبادك المخلصون، الله أكبر أول كل شيء وآخره، وبديع كل شيء ومنتهاه وعالم كل شيء ومعاده، ومصير كل شيء إليه ومردّه، مدبر الإمور، وباعث من في القبور، قابل الأعمال ومبدئ الخفيات، معلن السرائر، الله أكبر عظيم الملكوت، شديد الجبروت، حي لا يموت، دائم لا يزول، إذا قضى أمراً فإنما يقول له: كن، فيكون، الله أكبر خشعت لك الأصوات، وعنت لك الوجوه، وحارت دونك الأبصار، وكلت الألسن عن عظمتك، والنواصي كلها بيدك، ومقادير الأمور كلها إليك، لا يقضي فيها غيرك، ولا يتم منها شيء دونك، الله أكبر أحاط بكل شيء حفظك، وقهر كل شيء عزك، ونفذ كل شيء أمرك، وقام كل شيء بك، وتواضع كل شيء لعظمتك، وذل كل شيء لعزتك، واستسلم كل شيء لقدرتك، وخضع كل شيء لملكك، الله أكبر، وتقرأ الحمد و (سبح اسم ربك الأعلى)، وتكبر السابعة، وتركع وتسجد وتقوم وتقرأ الحمد و: (الشمس وضحيها)، وتقول: الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، و أشهد (هامش المخطوط).">(4) أن محمداً عبده ورسوله، اللهم أنت أهل الكبرياء تتمه كله كما قلته أول التكبير، يكون هذا القول في كل تكبيرة حتى تتم خمس تكبيرات.
ورواه الصدوق بإسناده عن محمد بن الفضيل، مثله (5).

المصادر

التهذيب 3: 132 | 290، والاستبصار 1: 450 | 1743، أورد صدره في الحديث 6 من الباب 10 من أبواب صلاة العيد.

الهوامش

1- في الفقيه والاستبصار: سبع.
2- في الفقيه والاستبصار: خمس.
3- كلمة (به) من الفقيه (هامش المخطوط).
4- في نسخة من الفقيه زيادة: أشهد (هامش المخطوط).
5- الفقيه 1: 324 | 1485.



الفهرسة