السيدة سكينة بنت الإمام الحسين (عليه السلام)
المسار الصفحة الرئيسة » المقالات » السيدة سكينة بنت الإمام الحسين (عليه السلام)

 البحث  الرقم: 479  التاريخ: 20 ذو القعدة 1429 هـ  المشاهدات: 4034
قائمة المحتويات

السيدة سكينة بنت الإمام الحسين (عليه السلام)

السيدة سكينة بنت الإمام الحسين (عليه السلام) (1)
اسمها ونسبها:
السيّدة سكينة بنت الإمام الحسين بن الإمام علي بن أبي طالب (عليهم السلام).
أُمّها:
السيّدة الرباب بنت امرئ القيس القضاعية.
سيرتها:
روي أنّ لها السيرة الجميلة والعقل التام، وكانت على منزلة كبيرة من الجمال والأدب والكرم والسخاء الوافر، وروى العلاّمة المجلسي في مساعدتها للفقراء:
(أراد علي بن الحسين (عليهما السلام) الحج فأنفذت إليه أخته سكينة بنت الحسين (عليهما السلام) ألف درهم فلحقوه بها بظهر الحرّة، فلمّا نزل فرّقها على المساكين).
حضورها في كربلاء:
حضرت السيّدة سكينة واقعة الطف مع أبيها الإمام الحسين (عليه السلام) وشاهدت مصرعه، واعتنقت جسد أبيها بعد قتله.
كانت مع السبايا:
أُخذت مع السبايا، ورؤوس الشهداء إلى الكوفة، ثمّ منها إلى الشام، بعدها عادت مع أخيها الإمام زين العابدين (عليه السلام) والسبايا إلى المدينة المنوّرة.
حب الإمام الحسين (عليه السلام) لها:
روي أنّ يزيد بن معاوية لمّا أدخل عليه نساء أهل البيت (عليهم السلام) قال للرباب (أُم سكينة): أنت التي كان يقول فيك الحسين وفي ابنتك سكينة:
لعمرك إنّني لأحبّ داراً* تكون بها سكينة والرباب
وأحبّهما وأبذل جلّ مالي* وليس لعاتب عندي عتاب
فقالت: نعم، والظاهر من الشعر أنّه (عليه السلام) كان يحبّها حبّاً شديداً.
وفاتها:
توفّيت السيّدة سكينة (رضي الله عنها) في الخامس من ربيع الأوّل 117 هـ، ودفنت بالمدينة المنوّرة.
ـــــــــ
أعيان الشيعة 3 / 491، عقلية قريش آمنة بنت الحسين: 27.
بقلم: محمد أمين نجف.

الروابط
مواقع الإنترنيت: مركز آل البيت العالمي للمعلومات
مفاتيح البحث: مجلس يزيد،
سكينة بنت الحسين،
وفاة السيدة سكينة،
كربلاء،
الرباب بنت امرئ القيس،
عقيلة قريش،
...
الواحات: الواحة الحسينية

الفهرسة