زواج الرسول الأكرم (صلى الله عليه وآله) بخديجة الكبرى (عليها السلام)
المسار الصفحة الرئيسة » الوقائع » ربيع الأول » اليوم 10 » زواج الرسول الأكرم (صلى الله عليه وآله) بخديجة الكبرى (عليها السلام)

 البحث  الرقم: 108  التاريخ: 5 رجب المرجّب 1430 هـ  المشاهدات: 4095
سائر اللغات

قائمة المحتويات تزوج الرسول الأكرم (صلى الله عليه وآله) خديجة الكبرى قبل البعثة بخمسة عشر عاما مسار الشيعة: 29. مصباح المتهجد: 732">(1)، وكانت باكرة عذراء أبي طالب (عليهم السلام): 1/206. الصحيح من السيرة: 2/122">(2)، وعمرها (عليها السلام) حينئذ 25 ـ 28 سنة (3). ويظهر من أحاديث الشيعة وأبناء العامة أن خديجة بنت خويلد بن أسد (عليها السلام) معروفة باطلاعها على كتب ذلك الزمان، وكانت من سيدات قريش وذات عقل وكياسة، بالإضافة إلى كثرة سوادها وأملاكها التجارية، وعاشت تدعى الطاهرة والمباركة وسيدة النساء وملكة البطحاء، وكانت ممن ينتظرون قدوم نبي في مكة، وتسأل أولي العلم عن علاماته.
وحسبها شرفاً أنها أمّ الصديقة الطاهرة فاطمة الزهراء البتول (عليهما السلام).
عاشت مع الرسول (صلى الله عليه وآله) أربعاً وعشرين عاماً وشهرا، ولم يتزوّج عليها ما دامت معه.

الهوامش

1- مسار الشيعة: 29. مصباح المتهجد: 732
2- مناقب آل أبي طالب (عليهم السلام): 1/206. الصحيح من السيرة: 2/122
3- الصحيح من السيرة: 2/115 ـ 117


الفهرسة