موت عبد الملك بن مروان (لعنه الله)
المسار الصفحة الرئيسة » الوقائع » شوال المكرم » اليوم 14 » موت عبد الملك بن مروان (لعنه الله)

 البحث  الرقم: 305  التاريخ: 5 رجب المرجّب 1430 هـ  المشاهدات: 5318
سائر اللغات

قائمة المحتويات في سنة 86 للهجرة مات في دمشق الخليفة السفّاك البخيل عبد الملك بن مروان فيض العلام: 73 ؛ مستدرك سفينة البحار: 5 / 216">(1)، وقيل إنّ موته كان في الخامس عشر من شوّال تاريخ الطبري: 5 / 211 ؛ الطبقات الكبرى: 5 / 235 ؛ تاريخ دمشق: 37 / 129">(2).
وقد اغتصب الخلافةَ 21 سنة وستة أشهر، وكان قبل المُلك ملازماً للمسجد وتلاوة القرآن فيه، حتى دُعي حمامةَ الحرم، وعندما جاء خبرُ البيعة له قال للقرآن: سلامٌ عليك، هذا فراق بيني وبينك.
وحين اشتدّ مرضُه قال له الطبيب: إن تشرب الماء تمُت. واشتد به العطش فطلب من ولده الوليد الماء، فقال له: إذا شربته تموت. فرجا عبدُ الملك ابنته أن تسقيه الماء، فمنعها الوليد أن تفعل، فقال له: دعها تسقني وإلا خلعتك من ولاية العهد! فسمح له بالشرب فمات.
وكان من أعظم جناياته سمُّ الإمام زين العابدين عليّ بن الحسين (عليه السلام)، وتسليط الحجاج الثقفي على شيعة أمير المؤمنين (صلوات الله عليه) منتهى الآمال: 2 / 39 ؛ تتمّة المنتهى: 106">(3).
موت عبد الملك بن مروان ؛ عبد الملك بن مروان ؛ حمامة الحرم ؛ الوليد بن عبد الملك ؛ الحجاج الثقفي

الهوامش

1- تتمّة المنتهى: 105 ؛ فيض العلام: 73 ؛ مستدرك سفينة البحار: 5 / 216
2- تاريخ الطبري: 5 / 211 ؛ الطبقات الكبرى: 5 / 235 ؛ تاريخ دمشق: 37 / 129
3- منتهى الآمال: 2 / 39 ؛ تتمّة المنتهى: 106


الفهرسة