شهادة عمار بن ياسر (رحمه الله)
المسار الصفحة الرئيسة » الوقائع » صفر المظفّر » اليوم 9 » شهادة عمار بن ياسر (رحمه الله)

 البحث  الرقم: 68  التاريخ: 5 رجب المرجّب 1430 هـ  المشاهدات: 3611
سائر اللغات

قائمة المحتويات في هذا اليوم سنة 37 للهجرة استُشهد عمار بن ياسر (رحمه الله) عن 93 سنة، وذلك في وقعة صفين مستدرك سفينة البحار: 6/294">(1).
ولمّا كان يوم صفّين خرج عمارُ بن ياسر إلى أمير المؤمنين (عليه السلام)، فقال له: يا أخا رسول الله، أتأذن لي في القتال؟ قال (عليه السلام): "مهلاً رحمك الله"، فلمّا كان بعد ساعةٍ أعاد عليه الكلام فأجابه بمثله، فأعاده ثالثاً، فبكى أميرُ المؤمنين (عليه السلام)، فنظر إليه عمّار فقال: يا أمير المؤمنين، إنّه اليوم الذي وصف لي رسول الله (صلى الله عليه وآله)، فنزل أميرُ المؤمنين (صلوات الله عليه) عن بغلته وعانق عماراً وودّعه، ثم قال: "يا أبا اليقظان، جزاك الله عن الله وعن نبيّك خيراً، فنعم الأخ كنت ونعم الصاحب كنت"، ثم ركب وركب أمير المؤمنين (عليه السلام) ثم برز إلى القتال.
ثمّ دعا بشربة من ماء، فقيل: ما معَنا ماء، فقام إليه رجل من الأنصار فسقاه شربة من لبن فشربه، ثمّ قال: هكذا عهد إليّ رسول الله (صلى الله عليه وآله) أن يكون آخر زادي من الدنيا شربة من اللبن. ثم حمل على القوم فقتل ثمانية عشر نفساً، فخرج إليه رجلان من أهل الشام أبو العادية وأبو حوّاء السكسكي فطعناه فقُتل (رحمه الله) كفاية الأثر: 123 ؛ بحار الأنوار: 19/33">(2).
وإذ بلغ خبرُه أميرَ المؤمنين (عليه السلام) حَزِن حزناً شديداً، وجاء إليه ووقف عليه ووضع رأسه على ركبته ثم بكى (عليه السلام)، ثم قال (عليه السلام): "إنّا لله وإنّا إليه راجعون، من لم يحزن لقتل عمّار لم يحظ من الإسلام بشيء، والجنّة لم تجب لعمار مرة بل وجبت له مراراً بحار الأنوار: 33/20 ؛ سفينة البحار: 3/690 ؛ الطبقات الكبرى: 3/262 ؛ تاريخ دمشق: 43/476">(3).
معركة صفين ؛ عمار بن ياسر ؛ شهادة عمار بن ياسر حزن الإمام على عمار ؛ بكاء الإمام علي على عمار

الهوامش

1- مستدرك سفينة البحار: 6/294
2- كفاية الأثر: 123 ؛ بحار الأنوار: 19/33
3- بحار الأنوار: 33/20 ؛ سفينة البحار: 3/690 ؛ الطبقات الكبرى: 3/262 ؛ تاريخ دمشق: 43/476


الفهرسة