الرسالة ١٦: لاصحابه عند الحرب
المسار الصفحة الرئيسة » نهج البلاغة » الكتب » الرسالة ١٦: لاصحابه عند الحرب

 البحث  الرقم: 258  المشاهدات: 3034
قائمة المحتويات وكان يقول عليه السلام لأصحابه عند الحرب:
لاَ تَشْتَدَّنَّ عَلَيْكُمْ فَرَّةٌ بَعْدَهَا كَرَّةٌ (1)، وَلاَ جَوْلَةٌ بَعْدَهَا حَمْلَةٌ، وَأَعْطُوا السُّيُوفَ حُقُوقَهَا، وَوَطِّئُوا لِلْجُنُوبِ مَصَارِعَهَا (2)، وَاذْمُرُوا (3) أَنْفُسَكُمْ عَلَى الطَّعْنِ الْدَّعْسِيِّ الطعن الشديد.">(4)، وَالضَّرْبِ الطِّلَحْفِيِّ (5)، وَأَمِيتُوا الْأَصْوَاتَ إماتة
الاصوات: انقطاعها بالسكوت.">(6)، فإِنَّهُ أَطْرَدُ لِلْفَشَلِ، فَوَالَّذِي فَلَقَ الْحَبَّةَ، وَبَرَأَ النَّسَمَةَ، مَا أَسْلَمُوا وَلَكِنِ اسْتَسْلَمُوا، وَأَسَرُّوا الْكُفْرَ، فَلَمَّا وَجَدُوا أَعْوَاناً عَلَيْهِ أَظْهَرُوهُ.

الهوامش

1- لا تشتدنّ عليكم فَرّة بعدها كرّة: لايشق عليكم الأمر إذا انهزمتم متى عدتم للكَرّة، ولا تثقل عليكم الدورة من وجه العدوإذا كانت بعدها حملة وهجوم عليه.
2- وَطّئوا: مهّدوا للجُنوب، جمع جَنْب. مَصارِعها: أماكن سقوطها، أي اذا ضربتم فأحكموا الضرب ليصيب، فكأنكم مهدتم للمضروب مصرعه.
3- اذْمُرُوا ـ على وزن اكتبوا ـ أي: حرضوا.
4- الدَعْسيّ: اسم من الدَعْس أي الطعن الشديد.
5- الطِّلَحْفِيّ ـ بكسر الطاء وفتح اللام ـ: أَشد الضرب.
6- إماتة الاصوات: انقطاعها بالسكوت.



الفهرسة