الحكمة ١٦: تذل الأمور للمقادير، حتى يكون الحتف في التدبير.
المسار الصفحة الرئيسة » نهج البلاغة » الحكم » الحكمة ١٦: تذل الأمور للمقادير، حتى يكون الحتف في التدبير.

 البحث  الرقم: 337  المشاهدات: 9789
قائمة المحتويات وقال عليه السلام: تَذِلُّ الْأُمُورُ لِلْمَقَادِيرِ، حَتَّى يَكُونَ الْحَتْفُ الهلاك.">(1) في التَّدْبِيرِ.

الهوامش

1- الحَتْف ـ بفتح فسكون ـ: الهلاك.



الفهرسة