الحكمة ٢٠١: لا يزهدنك في المعروف من لا يشكره لك، فقد يشكرك عليه من لايستمتع بشيء منه، وقد تدرك من شكر الشاكر ...
المسار الصفحة الرئيسة » نهج البلاغة » الحكم » الحكمة ٢٠١: لا يزهدنك في المعروف من لا يشكره لك، فقد يشكرك عليه من لايستمتع بشيء منه، وقد تدرك من شكر الشاكر ...

 البحث  الرقم: 522  المشاهدات: 7695
وقال عليه السلام: لاَ يُزَهِّدَنَّكَ فِي الْمَعْرُوفِ مَنْ لاَ يَشْكُرُهُ لَكَ، فَقَدْ يَشْكُرُكَ عَلَيْهِ مَنْ لاَيَسْتَمْتِعُ بِشَيْءٍ مِنْهُ، وَقَدْ تُدْرِكُ مِنْ شُكْرِ الشَّاكِرِ أَكْثَرَ مِمَّا أَضَاعَ الْكَافِرُ، ﴿وَاللهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ﴾.



الفهرسة