الحديث
المسار الصفحة الرئيسة » الحديث » محمد بن علي بن الحسين بإسناده عن سالم بن مكرم عن أبي عبد الله عليه السلام أنه قال يجعل له وسادة من …

 الرقم: 3341  المشاهدات: 1035
قائمة المحتويات محمد بن علي بن الحسين بإسناده عن سالم بن مكرم، عن أبي عبد الله (عليه السلام) أنه قال: يجعل له وسادة من تراب، ويجعل خلف ظهره مدرة لئلا يستلقي، ويحل عقد كفنه كلها ويكشف عن وجهه، ثم يدعى له ويقال: «اللهم عبدك وابن عبدك وابن أمتك نزل بك وأنت خير منزول به، اللهم افسح له في قبره، ولقنه حجته، والحقه بنبيه، وقه شر منكر ونكير» ثم تدخل يدك اليمنى تحت منكبه الأيمن، وتضع يدك اليسرى على منكبه الأيسر، وتحركه تحريكا شديدا وتقول: «يا فلان ابن فلان، الله ربك، ومحمد نبيك، والإسلام دينك، وعلي وليك وإمامك» وتسمي الأئمة (عليهم السلام) واحدا واحدا إلى آخرهم أئمتك أئمة هدى أبرار.
ثم تعيد عليه التلقين مرة أخرى، فإذا وضعت عليه اللبن فقل: «اللهم ارحم غربته، وصل وحدته، وانس وحشته، وآمن روعته، وأسكن إليه من رحمتك رحمة يستغني بها عن رحمة من سواك، واحشره مع من كان يتولاه» ومتى زرت قبره فادع له بهذا الدعاء وأنت مستقبل القبلة ويداك على القبر.
فإذا خرجت من القبر فقل ـ وأنت تنفض يديك من التراب ـ: إنالله وإنا إليه راجعون، ثم احث التراب عليه بظهر كفيك ثلاث مرات وقل: «اللهم إيمانا بك، وتصديقا بكتابك، هذا ما وعدنا الله ورسوله، وصدق الله ورسوله» فإنه من فعل ذلك وقال هذه الكلمات كتب الله له بكل ذرة حسنة، فإذا سوى قبره فصب على قبره الماء وتجعل القبر أمامك وأنت مستقبل القبلة، وتبدأ بصب الماء عند رأسه، وتدور به على قبره من أربع جوانبه حتى ترجع إلى الرأس من غير أن تقطع الماء، فإن فضل من الماء شيء فصبه على وسط القبر، ثم ضع يدك على القبر وادع للميت واستغفر له.

المصادر

الفقيه 1: 108 | 500، تقدم صدره في الحديث 5من الباب 19 من هذه الابواب.



الفهرسة